رسالة مدرب كرواتيا القاسية للرئيسة.. "مزيّفة"

الاثنين 30 نوفمبر -1 00 : 12
رسالة مدرب كرواتيا القاسية للرئيسة.. "مزيّفة"

نشر العديد من وسائل الإعلام العالمية اليوم رسالة منسوبة لمدرب المنتخب الكرواتي زلاتكو داليتش يهاجم فيها سياسيي بلاده مطالبا إياهم بعدم استغلال إنجاز المنتخب الكرواتي في المونديال.

وفي اتصال لوكالة نوفوستي الروسية للأنباء مع المسؤول الصحفي للمنتخب الكرواتي لكرة القدم توميسلاف باتشاك، نفى الأخير أن يكون داليتش قد نشر أي رسالة اتهام لسياسيي بلاده.

Р-Спорт
 
@rsportru
 
 

Письмо Далича про хорватских политиков оказалось подделкойhttps://rsport.ria.ru/russia2018_news/20180718/1139481216.html 

 

وألمحت وسائل الإعلام التي تداولت الرسالة "المزيّفة" أن داليتش يتهم الرئيسة الكرواتية كوليندا غرابار كيتاروفيتش التي رافقت وشجعت منتخب بلادها طوال فترة المونديال مرتدية قميص المنتخب بالإضافة إلى أعضاء الحكومة.

ووصل المنتخب الكرواتي إلى نهائي كأس العالم 2018، إلا أنه فشل في الفوز باللقب، بعد الهزيمة أمام فرنسا 2-4، وبما أنه وصيف البطل، فإن المنتخب الكرواتي سيحصل على منحة قدرها حوالي 28 مليون دولار من الاتحاد الدولي لكرة القدم(الفيفا).

AS
 
@diarioas
 
 

 "No vistáis camisetas de fútbol ni uséis nuestro éxito para vuestra promoción" http://ow.ly/ZfJs50i0SE8 

Dalic confirma que los 23 M€ del Mundial serán donados y arremete contra los políticos

Zlatko Dalic, seleccionador de Croacia, carga contra los políticos de su país; la selección donará los premios del Mundial a una fundación infantil.

as.com
 

وتضمنت الرسالة "المزيّفة" المنسوبة لداليتش رغبته في تخصيص المنحة المالية التي تم الحصول عليها لمؤسسة خيرية للأطفال، وقال فيها: "أكتب هذه الأسطر بسبب الأوضاع الصعبة في كرواتيا. نحن أفقر بلد في الاتحاد الأوروبي، يحكمه أشخاص يعتبرون كمنظمة إجرامية. كرواتيا بلد هجره الملايين من الناس في الـ20 سنة الأخيرة. واليوم، لا يستطيع متقاعدونا تغطية احتياجاتهم الأساسية، ولا يستطيع الشباب تحمل تكاليف التعليم، فيما الصحة تنهار، والقضاء الفاسد يحمي أصحاب رؤوس الأموال الضخمة".

وأضاف: "أطلب من السياسيين وجميع ممثلي السلطات، الذين قادوا الشعب إلى جحيم البؤس واليأس والفقر، أن يبتعدوا عن منتخب كرواتيا. غير مرحب بكم في غرف تبديل ملابس اللاعبين، ولا نريد التقاط صور أو التعامل معكم. أنتم من جعلتم كرواتيا أفقر بلد في أوروبا، لدينا أطفال لم يروا البحر أبدا، ولدى كرواتيا أكثر من ألف كيلومتر من السواحل. لدينا أطفال يجوعون في سريرهم، لأن آباءهم عاطلين عن العمل، ليس لديهم ما يطعمونهم".

 

التعليقات