حقوق المرأة

الثلاثاء 06 مارس 2018 20 : 08
حقوق المرأة
ويكيبيديا
حقوق المرأة هو ذلك الاسم الذى يشتمل على كافة الحقوق الإجتماعية و الإقتصادية و الساسية والقانونية التى تمتلكها النساء بشكل مساو مع الرجال.[35] اكتسب مفهوم حقوق المرأة أهمية خاصه في القرن 19.ويقوم عدد كبير من المؤسسات والمنظمات المختلفة في جميع أنحاء العالم بعمل دراسات من أجل القضاء على كافة المشاكل وأشكال التمييزالتى تواجهها النساء.وعلى رأس المشاكل التى تواجهها النساء ما سنسرده على النحو التالي:
التفرقة العنصريه الموجهة ضد النساء في الحياة العملية والدراسيه.
ترك النساء في جميع أنحاء العالم كخطة ثانية أو حرمانهم من حق التعليم والتعلم.
قيام كثير من الدول بالتفرقة بين النساء و الرجال في إطار التنظيم القانونى.وبالأخص التى تطبق التمييز العنصرى بين النساء في حقوق الميراث و ترتيبات الحقوق المدنية.
الإعتراف بحقوق النساء و إختيار الزوج و الزواج والطلاق و الحقوق المدنية الأساسية الأخرى في كثير من المناطق بالعالم.
لم يتم التخلص حتى الآن في الدول الحديثة من العنف الجسدي و الإضطهاد النفسي ضد المرأة بشكل كامل.
القضايا المتعلقة بوضع المرأة في العالم
إعتبارا من يناير عام 2009 بلغ عدد سكان العالم ما يقرب من 6,8 مليار.[36] يبلغ معدل الإناث 49,7%.و ذلك يعنى أن أكثر من 3 مليار شخص من الإناث.
قْتل 70% من ضحايا جرائم القتل من الإناث من قبل أزواجهم أو اصدقائهم.[36]
تتعرض إمرأة من كل ثلاث نساء في العالم للعنف في إحدى فترات حياتهم.
تقع إمرأة من كل خمس سيدات ضحية للإغتصاب أو محاولة الإغتصاب.
عندما تتعرض إمرأة للتجاوز كل 90 ثانيه في الولايات المتحدة الأمريكية ,بجانب قبيل وعقب الحرب في العراق منذ أبريل عام 2003, فقد جاء في تقرير منظمة حقوق الإنسان أن 400 إمراة على الأقل قد تعرضوا للإغتصاب.[37]
تم ختان أكثر من 135 مليون امرأة على مستوى العالم ولاسيما في أفريقيا.
هناك امرأة من كل إمرأتان من بين ال 280 مليون شخص في العالم العربى ْأميون.[38]
في المملكة العربية السعودية عام 2010 حصلت المرأة على حق التصويت , و منعت من قيادة السيارة.
في الوقت الذى توجد فيه قوانين عنصريه ضد المرأة ف 54 دولة من دول العالم,جاء"الدفاع عن الشرف" في القوانين الجنائية لبيرو و بنغلادش و الإكوادورو مصر و غواتيمالا وإيران و إسرائيل و الأردن و سوريا و لبنان و فنزويلا.وفى إيران ليس هناك حق للمراة في الطلاق إلا في حلات إستثنائيه.
يطبق الجزاء بالرجم على المرأة و الرجل الذين يرتكبون فاحشة الزنا في بعض المواقف في الدول التى ْتحكم بالشريعة الإسلاميه.
في العالم أجمع هناك 75% يعملون بمجال الصحة.
المعدل النسائى في الحياة السياسية و العملية في العالم منخفض بشكل ملحوظ حتى في الدول النامية.[37]
تنقل المرأة في الدول النامية 20 لترا من المياه يوميا لمسافة 6 كم.[36]
مخاطر وفاة النساء الحوامل في إفريقيا تمثل الضعف عن أوروبا الغربية.[36]
تمثل النساء الفقيرة1,2 مليار أى بمعدل 70%.[36]
تمثل النساء اللاجئات نسبة 80%.[36]
تمتلك النساء 1% فقط من الأراضى في العالم.[36]
النساء المحرومات من حق التعليم و لم يتعلموا القراءة ولا الكتابة يمثلوا اكثر من مليار إمرأة من 2\3 النساء البالغات.[36]
 %42 من مستخدمى الإنترنت من النساء.[36]
تمثل المرأة 305 من خريجى الجامعات في مجالات العلمية والتقنية في بلدان منظمات التعاون والتنميه.[36]
تمثل النساء 10% من اللاجئين في الولايات المتحدة الأمريكية.[36]
تمتلك النساء حصيلة تقدر ب 14 تريليون دولار من الوجود المالى على مستوى العالم.[36]
عدد النساء الذين يؤسسون للعمل في اليابان وبيرو فقط يفوق عدد الرجال.[36]
تتصدر النساء الموضوعات الخبرية أو التقارير الصحفية بنسبة 21%.[36]
على الرغم من ان 1\3 النساء من الصحفيين ,فإن 1% فقط من النساء إما رؤساء قسم أو رؤساء تحرير أو أصحاب عمل.[36]
يرى أن عدم المساواه بين أعلى دخل للجنسيات في الإتحاد الأوروبى في قبرص و إستونيا و سلوفاكيا يقارب 25%.[36]
تكتسب النساء التى انتهت جامعتهم الجديدة بأموال أقل بنسبة 20% عن الرجال.سيصل هذا الفرق إلى 31% خلال 10 سنوات.[36]
زاد عدد النساء النواب في العالم بين عامى 1945-1995 لأربعة اضعاف.يتم تطبيق التمييز الإيجابى على النساء في بعض الدول من اجل زيادة عدد النواب من النساء في المجلس.[36]
الحياة العملية
تعانى النساء سواء التى تحتاج إيجاد فرص عمل والتى تمت إقالتها نتيجة للظلم والإضطهاد.يتم دفع معاش أقل للنساء في بعض الأعمال عن الرجال الذين يعملون العمل ذاته.فعلى سبيل المثال, في عام 2009 أثر الركود الإقتصادى العالمى على كثير من النساء العاملات.و في الوقت الذى يزداد فيه عدد العمال في الاعمال على نحو مضادللركود الإقتصادى, تم إقالة النساء العاملات من العمل في المقام الأول.[39] الامر الذى أدى إلى توقيع إتفاقيات بعدم فصل النساء عن العمل لمنع دفع ضمانات في بعض المجتمعات التى تقلل من شأن المرأة.ووفقا للدراسة التى أجريت في 10 دول في أسيا و أمريكا الجنوبية فإنه يمكن للمرأة إيجاد عمل في كثير من الأحيان في مجالات دون الأمن الوظيفى, ويحاول العاملون المهاجرون من المناطق الريفية إلى المدن الحصول على الأجرة التى حصلوا عليها من عملهم اليومى.[39]

التعليقات

الأكثر قراءة

كاريكاتير

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر